تجارب صحية

قصتي في التخلص من الوسواس القهري نهائياً

قصتي في التخلص من الوسواس القهري نهائياً تضم عدد كبير من المعلومات التي يمكن أن يستفيد منها مرضى الوسواس القهري، لذا قررت أن أعرض عبر موقع مرحبا تجربتي مع الشفاء من الوسواس القهري ليقوى الجميع على ما يعانون منه وخاصةً أن هذا المرض يأخذ إلى طريق الأمراض النفسية بسهولة ويُسر ويفتح أبواب كثيرة بها يكون الإنسان في غنى تام عنها.

قصتي في التخلص من الوسواس القهري نهائياً

أبلغ من العُمر 20 سنة، ولكن مُنذ صِغري من الوسواس القهري في الملوثات والنظافة وما شابه من هذه الأمور، وهو ما كان يدفعني إلى تجنب الجميع والحرص أشد الحرص على عدم الاختلاط بهم أو الاقتراب منهم.

كما أعاني من حالة عدم الانتظام والتناسق التي تكون حولي وأسعى دائمًا إلى جعل الأشياء من حولي أكثر نظامًا، وهو أمر كان يُسبب لي الحرج وخاصةً في التجمعات مع الأصدقاء والعائلة.

شفيت من الوسواس بالتجاهل

وبعدما مررت بالكثير من المواقف المحرجة بسبب هذا الوسواس القهري سعيت نحو علاج نفسي بنفسي، وبحثت كثيرًا في الأمر، واكتشفت أن أهم ما يجب الاهتمام به في هذا الموضوع الإرادة.

من بين الطرق التي توصلت إليها في رحلة علاج الوسواس القهري التجاهل، حيث علمت أن التجاهل هو الطريقة الصحيحة الوحيدة التي يتم من خلالها تخطي أسوأ الفترات التي يمكن أن تمر على مريض الوسواس القهري.

حيث كنت أشعر برغبتي في ترتيب الأشياء ولكن أتجاهل هذه الرغبة الكامنة بداخلي، وتدريجيًا مع مرور الوقت اكتشفت أنني قادرة على السيطرة على هذه الرغبة.

اقرأ أيضًا: قصتي مع تصلب الجلد وكيفية علاجه

شفيت من الوسواس القهري بالادوية

بالإضافة إلى الأدوية التي بحثت عنها وعلمت أنها غير ضارة بالحالات التي تستخدمها على الإطلاق، وقد كانت جزء من قصتي في التخلص من الوسواس القهري نهائياً.

حيث سألت عنها الطبيب أولًا قبل استخدامي الأساسي لها، وهو ما جعلني قادرة على تخطي المشكلات التي أمر بها، وتعتمد هذه الأدوية على تهدئة الحالة النفسية السيئة والرغبة في فعل الأشياء التي يرغب بها صاحب الوسواس القهري.

شفيت من الوسواس بالاستغفار

جزء من شفائي من الوسواس القهري اللجوء إلى الله حيث اعتمدت الاستغفار والتسبيح كثيرًا من أجل الشفاء من هذا المرض، وكنت أفعل ذلك بنية الشفاء سريعًا منه.

مع مرور الوقت وباستخدام الأدوية والتجاهل الذي كنت استخدمه في الحد من رغبتي شفيت من الوسواس القهري، وانتهت قصتي في التخلص من الوسواس القهري نهائياً بالنجاح.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع المياه البيضاء

فن تجاهل الوسواس القهري في دقيقتين

ما يمكنني نصح جميع الذين يعانون من الوسواس القهري من خلال قصتي في التخلص من الوسواس القهري نهائياً هو اعتماد فن تجاهل الوسواس.

هذا الفن يمكن أن يستغرق الوقت الطويل مع بعض الأشخاص ويمكن أن يحدث خلال دقائق معدودة لا تتعدى الدقيقتين مع حالات أخرى مثلما كان الحال معي، ويكون التجاهل خلال دقيقتين من خلال عد الأرقام أو كتم النفس لبضع ثواني وتكرار الأمر لعدة مرات أو اللجوء إلى بعض التمارين التي تحتاج دقائق فقط لإشغال النفس عما تحتاج إليه من ترتيب أو الرغبة في الذهاب إلى المرحاض لغسل الأيدي.

بعرض قصتي في التخلص من الوسواس القهري نهائياً قمت بجمع كافة المعلومات التي يمكن الاعتماد عليها في التخلص من مشكلة الوسواس القهري التي قد تواجه الكثير، وأوضحت كافة الطرق التي اعتمدت عليها من أجل التخلص من الوسواس.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إنضم لقناتنا على تيليجرام