علاقات ومشاكل أسرية

زوجتي مجروحة مني ماذا افعل؟ وكيف أصالحها بعد ما كرهتني؟

زوجتي مجروحة مني ماذا افعل؟ وكيف أصالح زوجتي بعد ما كرهتني؟ فهذه الأسئلة تحمل المشاعر الطيبة من الزوج إلى زوجته، ومن أكثر ما يدل على تأثير الشيطان القوي على الإنسان والذي يدفعه نحو أفعال غير محمودة يندم عليها فيما بعد، لذا يعرض موقع مرحبا حل مشكلة “زعلت زوجتي وبكت” التي يشكو منها أغلب الرجال الذين يتسببون في جرح الزوجة ويشعرون بظلمها، وهو ما يدل على صحو ضميرهم وخوفهم من الله.

زوجتي مجروحة مني ماذا افعل

جرح الأزواج لبعضهم البعض قد يكون دون عمد، فليس دائمًا يخرج هذا الفعل من القلب وعن قصد! بل قد يكون ناتجًا عن ضغوطات الحياة، أو طبع سيئ يتحكم في الرجل وقت العصبية ولا يستطيع السيطرة عليه.

لذا يأتي دور التماس الأعذار في هذه الحالة، وهو ما لا يرفع عن الزوج الحرج من فِعله، ولا يُخفف عنه تأنيب الضمير الذي يشعر به على الإطلاق، بل يجب أن تكون المودة والرحمة بينه وبين زوجته أساس علاقتهما.

لذا جرح الزوجة يجب أن يتبعه في الحال ودون تأجيل السعي إلى رضاها بأي شكل من الأشكال، وذلك يمكن تحقيقه بالاعتذار لها، وعدها بعدم تكرار الأمر ثانيةً وتنفيذ الوعد، جلب هدية لها يتم إرضائها بها، أو رد كرامتها أمام من جرحها أمامهم حال كان الفعل أمام الأهل أو الأصدقاء أو أي طرف ثالث مهما كانت الصلة له.

اقرأ أيضًا: زوجتي خرجت من البيت بدون إذني ماذا أفعل معها؟

كيف أصالح زوجتي بعد ما كرهتني

المشكلات بين الزوج والزوجة تقضي على الحب والود بينهما، مما يُهدد استقرار الحياة الزوجية وبمرور الوقت قد يتطور الأمر إلى الطلاق، لذا يجب أن يسعى الزوج نحو إرضاء زوجته دائمًا، وبالرد على زوجتي مجروحة مني ماذا افعل نعرض الطرق التي يمكن للزوج مصالحة الزوجة بها بعدما كرهته:

  • الصبر عليها وترك فترة من الوقت تستعيد بها نفسها مهما كانت طويلة.
  • عدم الشعور بالملل عند سعيه نحو التغيير لكي يُثبت أنه أصبح أفضل أمامها، فقد يحتاج الأمر شهورًا وسنينًا لكي تتأكد المرأة أن زوجها تغير إلى الأفضل.
  • الاستماع للزوجة جيدًا وترك الفرصة لها بالتعبير عما تشعر به.
  • التغيير إلى الأحسن وفعل ما يُثبت ذلك.
  • تقديم العلاقة العاطفية معها بفعل ما تحبه وترضى به عنه.
  • الابتعاد عما يسبب لها الضيق.
  • الابتعاد عما يخيفها.
  • محاولةة احتوائها قدر المستطاع.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع الزواج من امرأة أكبر مني

ظلمت زوجتي ضربتها

نعرض من خلال الرد على زوجتي مجروحة مني ماذا افعل تجربة أحد الأشخاص الذي يتحدث بأنه ظلم زوجته بضربها وقد عاقبه الله على ما فعله لأنها كانت من المخلصات التي تتقي الله في أفعالها.

يقول إنه ضربها وندم كثيرًا على ما فعل، وقد تزوج من فتاة صغيرة بعد ذلك علّمته كيفية صون البنات، وقد عاقبه الله بها، كانت غير تقية، وتفعل كل ما يُسبب له الغضب دون الاهتمام لأمره، وحينها علم بقدر وقيمة زوجته التي افترى عليها وضربها.

ومن حسن حظه أنه عندما حاول الرجوع لها أكرمه الله برحمته ولطفها مرة أخرى، ومُنذ ذلك الوقت وهو يحافظ على تحقيق السعادة لها وإرضائها، وهو ما يجب على جميع الأزواج تعلمه لعيش حياة زوجية مستقرة وسعيدة.

اقرأ أيضًا: مشتاق لزوجتي وهي زعلانه

جرحت كرامة زوجتي

بمناقشة زوجتي مجروحة مني ماذا افعل نوضح قضية من أهم القضايا الاجتماعية التي يمر بها المتزوجين وهي جرح الكرامة، حيث يرتكب الكثير من الرجال هذا الخطأ منهم دون عمد.

ونصيحتنا لمن فعل ذلك وقلل من قيمة زوجته أمام الغير أو أمام نفسها الاعتذار عما فعل وتجنب هذا الفعل تمامًا وعدم تكراره مرة أخرى، فالمرأة عندما تختار زوجًا لها يكون اختيارها مبنيًا على أسس وأول أساس الأمان.

فبالأفعال الخاطئة التي يرتكبها الزوج تفتقر الزوجة الأمان معه، لذا يتوجب عليه الانتباه لأفعاله جيدًا وإبعادها تمامًا عن أي انفعال أو توتر، بل النظر إليها بعين اللطف واللين، لتكون جميع أفعال مُرضية لها.

بالرد على من يقول زوجتي مجروحة مني ماذا افعل أوضحنا الكثير من الطرق التي يستطيع من خلالها كسب حنان زوجته وحبها له مرة أخرى، وهو ما عليه القيام به من أجل المحافظة عليه والعمل بما أمره به الله.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إنضم لقناتنا على تيليجرام